لماذا لم انضم الي 6 ابريل !!


اصدقائي هم .. احبابي هم .. الشباب الثوري في كل مكان .. شباب الحرية .. شباب العدل .. شباب الثورة ” . 

بدأنا النضال منذ سنوات كلا في بلدة كلا بطريقتة كلا بآرائة .. تجاذبنا وتباعدنا 
واتفقنا علي مصلحة الوطن .. بحثنا عن كل الطرق ايهم اقرب لصالح الوطن وخضناها جميعا طالما كانت تكمن بها سلمية وسلامة الوطن والوطنيين .

الحراك الفعلي في الشارع المصري بدأ مع تأسيس الجمعية الوطنية للتغيير ومع انضمام رموز الوطن اليها ومثقفيها .. زادت القوة بها بجعل ” البرادعي ” رئيسا شرفيا لها .

اطلق بيان التغيير الذي وضعة البرادعي .. وحدد بة سبعة نقاط علي اساسها تتم انتخابات الرئاسة وعلية تضمن الشفافية والفرصة المتكافئة ليحكم الشعب أيا سيختار !

انطلقات حركات كفاية و6 ابريل وشباب الجمعية الوطنية للتغيرر وشباب من اجل العدالة والحرية وحملة دعم البرادعي .. في رحلة جمع التوقيعات علي البيان 
وانضم الاخوان كذلك علي موقعهم ” اخوان اونلاين ” 

راهن الجميع علي البرادعي ” راهن الشباب علية حيث انة هو اول من راهن عليهم 
استمرت عجلة جمع التوقيعات علي البيان .. كان اسود الشارع هم 6 ابريل وكفاية وشباب الحرية وحملة البرادعي ” في كل مكان انتشروا .. وعلي الانترنت كان الجميع مشارك .. مليون توقيع في عام واحد كان الحصاد 

وجاءت الثورة .. مر اليوم الاول بعد فض الاعتصام بالتحرير .. وتم عقد العزم علي الخروج يوم الجمعة .. خرج الجميع وحضر البرادعي يوم الخميس مساءا معلنا خروجة مع الشباب وقال الجميع ثورة .. وسقط الشهداء ؟ دفعوا ثمن ان يصبح بمصر ثورة .. 
كلما زاد نزيف الدماء كلما زاد الاصرار لا تراجع ولو منحوك الذهب .. الدم اغلي من كل ذهب

وفوض الاخوان وكلنا خالد سعيد وشباب حملة دعم البرادعي و6 ابريل وحزب الجبهة الديمقراطية ” البرادعي” ليتحدث بالنيابة عنهم .

“وخرج البرادعي علي شاشات الجزيرة والعربية معلنا التفويض “

وبعد يوما واحد او يومين كان خلالة هناك اعترافات من النظام بحق التظاهر وبالدور الشجاع القوي الذي لعبة الشباب وخرجت اسماء محفوظ في حلقتها الشهيرة بالمحور تعلن انها من بدأ الثورة واسترسال في كل برنامج شباب يشرح كيف بدأ الثورة وكف عزموا علي النزول ومدي الفخر والترحيب بهم في كل مكان حتي بالتلفزيون المصري كانت الاشادة بهم 

واعلنت 6 ابريل عدم تفويضها للبرادعي !! 
اعلنت الحركة انها لم تفوض البرادعي ليتكلم بالنيابة عنها !! 
عكس الاخوان الذين تمسكوا بالبرادعي لاخر لحظة ! علي الاقل وقتها .

علمت وقتها ان الحركة يقودها شباب ” وليس اي شباب انهم شباب عقليتهم لم تصل لدرجة الوعي السياسي الذي كنت ابغية فيهم .. صدمت من قرارهم رغم اني كنت اعلم انهم لا يفعلوا شيئا في ذلك الوقت الا بمعرفة البرادعي .. حتي شباب الاخوان كانوا يذهبوا للبرادعي .. كل شباب هذة المرحلة كان يذهب ويأتي عند البرادعي .. حتي انة في احد الاوقات قبض علي تسعة منهم .. وصرح شفيق ان سبب القبض عليهم هو ترددهم علي شخص مثير للاجهزة الامنية ! 

اثبت لي قيادات شباب 6 ابريل انهم لم ينضجوا سياسيا .. 
فما ترتب علي اعلانهم هذا هو ” زيادة انقلاب الشعب علي “البرادعي” ليتناول الجميع كلمة 
“جي يركب علي الثورة” الثورة ثورة الشباب ” مالوا البرادعي ومال الثورة !! 

حتي ان عمار الشريعي الذي لا يعلم شيئا خرج وهو الرجل الطيب يطلب من البرادعي ان لا يقفز علي مجهود الشباب !! وذلك في العاشرة مساء مع مني الشاذلي 

والان نعلم جميعا حجم المعاناة التي نعيشها كل يوم وكل لحظة مع المجلس العسكري ومع النظام الذي رفضنا جميعا قطع رأسة ان التففنا حول البرادعي لنعلن انة القائد .. ولا بديل عنة .. ولكن بعض الانا التي مازالت ولا زالت معنا هي ما تمنعنا عن الوصول الي وحدتنا .. رفضت الانضمام اليهم رغم انهم اصدقائي ولكني علي ثقة ان نصل لمبتغانا
كشباب واعي يبحث عن صالح مصر وان ضاع الدروب ولكن هدفة واحد .

Advertisements
By popa vendetta

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s